1 قراءة دقيقة

تاريخ الإصدار الأول 10.04.2020
أسعد الله أوقاتكم 

الى جميع القراء الكرام
نظراً لتفشي الوباء في سورية بسرعة غريبة، 

وجدت أنه من الواجب تذكير عامة الشعب السوري بمخاطر هذا الوباء وعدم الاستهتار به.

ولهذا السبب وجدت أنه لابد من إعادة قراءة بعض المقالات العلمية الهامة للتعرف على خطورة الفيروس المستجد واتخاذ كل القواعد السليمة للوقاية منه. سجلت وفيات غريبة من COVID-19 في إيطاليا، بتاريخ 2 نيسان 2020 ، 08:20 -
تم تسجيل وفيات غير عادية من جراء العدوى بالفيروسات التاجية من النوع الجديد،في لومبارديا الإيطالية.

 حيث مات المرضى المسنون ، الذين كان المرض عندهم خفيفاً، في المنام. 

أفاد بذلك موسكوفسكي كومسوموليتس في إشارة إلى الأطباء العسكريين الروس الذين يحاربون الفيروس التاجي في إيطاليا. 

حدثت العديد من الحالات المماثلة عندما كان الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بالفيروسات التاجية ينامون ببساطة, ولم يعودوا يستيقظون ، في مدينة غرومو في أحد بيوت الإقامة المحلية ، حيث يعمل الأطباء الروس. وفي الوقت نفسه ، لوحظ أنه لم تظهر أي أعراض توحي بنتيجة قاتلة عند هؤلاء المرضى.

 خلال اليوم الماضي ، تم تسجيل ما لا يقل عن خمس حالات وفاة "غريبة". 

تحدث الأطباء العسكريون الروس الذين يحاربون الفيروسات التاجية في إيطاليا عن الوفيات الغريبة للمرضى الذين تم تشخيصهم بشكل مؤكد.
ماذا نستنتج من هذه المعلومات:

يمكن تفسير هذه الحالات استناداً الى خصائص الفيروس COVID-19 العدوانية. 

ان وفاة هؤلاء المرضى رغم ان حالتهم كانت خفيفة، قد تكون نتيجة لعدوانية الفيروس وتأثيره المباشر على الجهاز العصبي المركزي وتحديداً مركز التنفس في الدماغ، مما ادى الى شلل كامل في مركز التنفس لديهم.
يبقى اتباع القاعدة الثلاثية للوقاية هي الوسيلة الوحيدة اليوم لتجنب المرض بداء الكورونا !!!


أبعد الله عنكم كل مكروه... 
ملاحظة هامة جداً: 

يرجى من جميع القراء الكرام مشاركة المقالة لتصل إلى مسامع الجميع !!!مع جزيل الشكر للتعاون في حملة التوعية السليمة
مع أطيب الأمنيات للجميع
د.وائل حمزه صقر

 دكتوراه دولة في الامراض الإنتانية السارية والمُعدية.
التنسيق والنشر :نسرين البارودي 

الاكاديمية الألمانية العالمية للطب والأبحاث 

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.