كيف يجب أن تكون الأمور مع افتتاح المدارس في ظل وباء كورونا


1 قراءة دقيقة

كيف يجب أن تكون الأمور مع افتتاح المدارس في ظل وباء كورونا .


. تعليم الأطفال مبادئ العناية بالصحة الشخصية و الامتناع عن التواصل القريب مع زملائهم 


. تدريجيا الغاء طريقة التعليم التقليدية وهي طريقة الكتّاب والانتقال للتعليم الالكتروني وتخصيص وقت للأطفال للتعلم من الدروس الموجودة على النت وممكن للمدرس تسجيل مقاطع فيديو يشرح فيه عن الدرس المقرر وارساله للأهل وطلب الوظائف واقتصار الدروس على حل الوظائف وتوجيه الطلاب لتفادي الأخطاء واعادة تسجيل فيديو حول ملاحظاته عن أخطاء الطلبة لتفاديها 


. تقليل وقت التواجد في القاعة الصفية للنصف وذلك عبر تفعيل التعليم الالكتروني التفاعلي .


. يمكن لحماية أبنائنا تعاون الأهالي مع ادارة المدرسة والتواصل معهم . ويمكن تبرع الأهالي لزيادة عدد المقاعد في القاعة الصفية وبالتالي تقليل الازدحام في المقعد الواحد.


هذه بعض الاقتراحات قد يجد البعض انه لايمكنهم تأمين موبايل للطفل . أنا أقول بدلا من بقاء موبايل الأهل مع الطفل يمكن تخصيص مدة ساعة أو أكثر للتعلم على هذا الموبايل بدلا من الألعاب ومقاطع الفيديو واليوتيوب . 

البعض ممن ليس لديهم تاب أو موبايل . يمكن الاستعانة بالموبايلات الصينية وطلب المساعدة من قبل الميسورين ماديا .

أعلم أن الاقتراحات صعبة التحقق لكن متأكد أنه يمكن تطبيقها ولو جزئيا في البداية وتعمم لاحقا .


هذا الوباء لن يغادرنا قريبا .


طريقة التعليم يجب أن تتغير ويجب استخدام التكنولوجيا في التعليم والغاء الطريقة التقليدية المقيتة .


يجب استخدام هذا الوباء لصالحنا والانتقال الى الايجابيات والابتعاد عن الخوف .


#هامش هذه الطريقة لو طبقت سوف تلغي الكثير من الدروس الخصوصية ويمكن تعويض المدرس عن تفاعله عبر النت بمبلغ مادي 


د.فارس عبدالرحمن

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.