متلازمة الشبح أوالطرف المبتورphantom Limb


1 قراءة دقيقة

 د. هديل حسين كنان 
ظاهرة الطرف الشبح هي
الإحساس بأن أحد الأطراف المبتورة أو المفقودة لدى الشخص مازال موجودا و مرتبطاً بالجسم و يتحرك ما يقارب 60-80% من الأشخاص ذوي الأطراف المبتورة يعانون من هذه الظاهرة في طرفهم المبتور و غالبية الإحساسات بالطرف المبتور تكون على شكل ألم. إحساسات الطرف الشبح يمكن أن تحدث أيضاً بعد إزالة أحد أعضاء الجسم و ليس فقط الأطراف كاستئصال الصدر اقتلاع الأسنان أو استئصال العين( يمكن أن تسبب متلازمة العين الشبح).
عادة ما يشعر المريض بأن الطرف المفقود أقصر من العادي و يمكن أن يشعر أنّه مشوّه أو بوضعية مؤلمة.
أحياناً تلعب عوامل مثل التوتر و القلق و تبدلات الطقس دوراً في زيادة الإحساس بالألم عند المريض. يكون ألم الطرف الشبح عادةً متقطّعاً و متواتر و شدة نوبات الألم تتراجع مع الزمن.
و لكن إحساسات الطرف الشبح لا تقتصر على الألم فقد يشعر المريض أحياناً بحركة و حكّة أو ارتعاش في الطرف المفقود
#الألم_الشبح-phantom pain
و هي ظاهرة تختلف قليلاً عن السابقة و يمكن أن تحدث عند الأشخاص المولودين بدون أطراف و الأشخاص الذي يعانون من الشلل
#سبب_الشعور_بالألم
يحدث الشعور بالألم بسبب الأعصاب التي تقوم بتعصيب الطرف المفقود وهوإحساس يشبه الإحساس بألم الحرق أو إحساسات أُخرى غريبة تكون مؤلمة جداً بالنسبة لبعض الأشخاص و تختلف من شخص لآخر. واحيانا يشعر الشخص بالبرد او السخونة او الحكّةاو الضيق او الدغدغة في الطرف المبتور.
دمتم بخير وصحة وعافية .

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.