استخدام الأوزون بحالات كوفيد


1 قراءة دقيقة

استخدام الأوزون بحالات كوفيد .

يبدو أنه من  افضل الطرق لاستخدامها في مرضى كورونا  لسببين 

اولا   المعالجة رخيصة نسبيا

ثانيا  من الممكن توفرها في كل مدينة.


 اللجنة الدولية للعلاج بالأوزون في اسبانيا و في تقرير مترجم الي الألمانية بتاريخ 14.3.2020  دعت إلى استخدام الأوزون  كعلاج  محتمل لفيروس كورونا   اعتمادا على تجارب الاكلينكية على فيروسات أخرى و قد جاءت الدراسات لتؤكد هذه النتيجة.


حيث أن العلاج بالأوزون له دور في:

ا - تعديل الإجهاد التأكسدي  

٢- التأثير على انترفيرون غاما( IFN gamma) السيتوكينات قبل الالتهابية.

٣- زيادة تدفق الدم و بالتالي اكسجة الانسجة في الأعضاء الهامه

٤- قد يكون له تاثير لقاح ذاتي عند استخدامه بطريقة علاج الدم الذاتي الصغير .


في شهر مايو ويوليو بدأت تظهر نتائج  ابحاث ودراسات جديدة على استخدام الأوزون في حالات كوفيد . بل وبعض الدراسات انتقدت اهمال استخدام  هذه الطريقة في العلاج رغم مالها من تأثير جيد وفعال و قلة الأعراض الجانبية الناتجة عنه.


دراسة إسبانية  كبيرة شارك فيها عدة جامعات وأساتذة وباحثين نشرت في شهر مايو دعت إلى استخدام الأوزون  و حقن فيتامين C داخل الوريد في المرضى المصابين بكوفيد.

الدراسة ذكرت دور هام لفيتامين C حقنا داخل الوريد (ضمن بروتوكول معين يستخدمه الاطباء حصرا ) في علاج التهابات الرئوية و المتلازمة التنفسية الناتجة عن كورونا إضافة إلى علاج الانتان الدموي ووضعت لذلك خطة علاج كاملة بفيتامين C


كما وضعت الدراسة خطة للعلاج بالأوزون الدموي الذاتي 

(Autohemotherapy)  

كما وضعت خطة علاج للاستخدام الجهازي للاوزون.


الدراسة ذكرت أن الأوزون يدمر السيستين الموجود في البروتين S للفيروس و بالتالي يلعب دور كمضاد لفيروس كوفيد كما أكدت على دور الاوزون كمضاد للالتهاب و في زيادة الاكسجة وهذا يساعد مرضى كوفيد الذين يعانون ضيق تنفس.


نظرا لاهمية الموضوع سأنشر ملخص لكل الدراسات الحديثة عن العلاج بالأوزون تباعا.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.