التصلب اللويحي ودور العلاج الفيزيائي


1 قراءة دقيقة


من أبرز الأعراض والمشاكل المصاحبه للتصلب اللويحي:
الإجهاد_ التشنجات _ضعف العضلات _ الرعشة وفقدان التوازن.. 

طبعا لايتشابه المرضى في الأعراض نظرا لإختلاف المنطقة المصابه لذا لابد أولا من التقييم الشامل لمعرفة الطريقة الأمثل للتعامل مع الأعراض من جميع الجوانب الوظيفية والجسدية و حتى النفسية .

#الإجهاد
يجب الموازنة بين الراحة والتمارين أو الأنشطة اليومية مع أخذ الوقت الكافي للراحة عند الشعور بالإجهاد و التخطيط السليم لدمج الراحة مع الأنشطة يحسن من اللياقة العامة ويزيد من الإنتاجية و الحالة النفسية عند الشخص .#علاج_الإجهاد يكون ببناء لياقة المريض بشكل متدرج لذا البرنامج العلاجي يجب أن يحتوي على تمارين هوائية خفيفة إلى متوسطة الشدة للزيادة من لياقة المريض وتحسين القدرة الوظيفية عند المريض مع أخذ الوقت الكافي للراحة عند الشعور بالتعب .
#التشنجات
تحدث التشنجات عندما يصاب الغشاء المحيط بالأعصاب المسؤولة عن التوتر العضلي (muscle tone) وتنتشر هذه الخلايا في المخ والحبل الشوكي لذا تعتبر التشنجات من المشاكل الشائعة عند مرضى التصلب اللويحي وتختلف درجاته من البسيطة إلى الشديدة بإختلاف شدة الإصابة وتحدث التشنجات في الغالب في مجموعة محددة من العضلات وهي العضلات المسؤولة عن الوضع القائم للجسم ( عضلات الساق الفخذ الأرداف وأحيانا عضلات الظهر) لذا وجود هذه التشنجات يزيد من الطاقة المبذولة للحفاظ على الوقوف أو القيام بنشاط معين ويزيد من التعب والإجهاد عند المريض والجانب الدوائي هنا مهم للتخفيف من شدة التشنجات.و للعلاج الفيزيائي دور في التخفيف من هذه الأعراض عن طريق تمارين الإطالة والتي بدورها تقلل من الإجهاد الذي يحدث نتيجة التشنجات وتحسن من الحركة عند المريض
#كيفية_التعامل_مع_التشنجات
#أولا_ لابد من التعامل مع المشاكل المصاحبة للتشنجات مثل الألم والذي يزيد من شدة التشنجات أو الشعور بعدم الراحة في أي مكان بالجسم أو التعب والإجهاد أو تهيج الجلد أو حتى الإلتهابات التي تحدث بسبب الهجمات كلها قد تزيد من حدة التشنجات لذا يجب التعامل معها أولا قبل الأنتقال للتمارين.#ثانيا_ تصميم برنامج علاجي يرتكز على تمارين الإطالة يكون مناسب للمريض كما ذكرنا كل مريض يختلف عن الآخر من حيث الأعراض وشدتها لذا كل مريض يجب أن يقيم على حدة ويجب التركيز على وضعية المريض فقد تزيد التشنجات في عضلات معينة وتخف في أخرى على حسب وضعية المريض . وأبسط طريقة وأفضلها هي أن يقوم الإخصائي أو المريض بإستخدام بعض الأدوات المساعدة مثل الشريط المطاطي أو منشفة بتحريك كل مفصل إلى المدى الذي تكون فيه جميع العضلات مشدودة أو مُطالة والثبات لمدة دقيقة ثم الراحة بعد ذلك ويكون البدء في مفصل الكاحل ثم صعودا لبقية المفاصل المتأثرة وكلما قام المريض بنفسه بالإطالة كانت النتيجة أفضل .
#ضعف_العضلات
يحدث الضعف في مجموعة من العضلات عند مرضى التصلب اللويحي بسبب مشكلة في إنتقال النبضة العصبية نتيجة فقدان الغشاء المايليني من الأعصاب في المخ او الحبل الشوكي إلى العضلات لذا معرفة أن سبب الضعف ليس من العضلة بل من العصب المغذي للعضلة يعطينا تصور عن ماهية المشكلة لذلك التمارين التي يستخدم فيها المريض أوزاناً لا تفيد العضلة ولاتزيد من قوتها بل على العكس تزيد من ضعف العضلة بسبب الإجهاد الناتج من التمارين .
وبسبب أن العضلة لايحدث لها تحفيز من العصب ينتج الضعف وهو مغاير للضعف الحاصل بسبب عدم إستخدام العضلة كما في حالات إستخدام الجبائر بعد الكسور حيث تكون العضلة ضعيفة بسبب عدم القدرة على الإنقباض بشكل فعال على عكس الضعف الحاصل بسبب عدم الإستخدام والذي يكون بسبب عدم قوة الإنقباض . فالأولى المشكلة عصبية و الثانية عضلية .
وهنا يأتي دور أخصائي العلاج الفيزيائي لوصف البرنامج العلاجي المتكامل و المناسب للمريض فعلاج الضعف لايكون بمعزل عن بقية الأعراض كالإجهاد والتشنجات وغيرها .
#الخطة_العلاجية
لايجب علاج الضعف والتعامل معه كما يتم التعامل مع الضعف في الحالات الإعتيادية مثل ضعف العضلات بعد إزالة الجبيرة في حالات الكسور أو غيرها .فالخطة العلاجية لا تكون مصممة لهدف تقوية العضلات بل يجب أن تكون لتجنب الضعف وأساس هذه الخطة يكون كفاءة العضلة .يجب على المريض إستخدام العضلة بالشكل الكافي واللازم للقيام بالأنشطة اليومية و تحريك العضلة بإستمرار و تجنب الأوزان لأنها تؤدي إلى الإجهاد فالعضلة تزداد قوة بإزدياد كفاءتها لذا قد تزداد قوة بسبب تمارين الإطالة المستخدمة للتشنجات وقد تزيد قوة العضلة بسبب التمارين الهوائية المستخدمة لزيادة لياقة المريض و التقليل من الإجهاد فالمبدأ الأساسي هنا هو الكفاءة وتجنب الإجهاد وهي نقطة مهمة يجب على الأخصائي مراعاتها عند وضع الخطة العلاجية فالتمارين العلاجية مهمة وهي أساس العلاج والتحسن عند المريض لكن إستخدام التمرين الخاطئ من دون الإلمام بالحالة و مسبباته قد يسبب الإنتكاس للمريض .
#الرعشة_وفقدان_التوازن
يحدث فقدان التوازن عند مرضى التصلب لأسباب كثيرة و أبرزها هي الرجفة او الرعشة وهي حركة متذبذبة في الأطراف وأحيانا في الرأس وأشكال ظهور الرعشة تختلف فأحيانا تكون بشكل واضح واحيان بشكل خفيف لايمكن ملاحظته قد تكون سريعة أو بطيئة قد تظهر أثناء الراحة وقد تكون أثناء الحركة. فالتشخيص هنا ضروري للتأكد من نمط الرعشة وكيفية ظهورها وتأثيرها المباشر على التوازن عند المريض .
فالتوازن ضروري لأداء الحركات المنسقة إبتداء من الإسلتلقاء فالجلوس ثم الوقوف . وهي وظيفة للعديد من المراكز العصبية وأهمها هو المخيخ أيضا العيون والأذنين والأطراف تساعد في تحقيق التوازن عند المريض فأي مشاكل في هذه المناطق يسبب لنا مشاكل في التوازن لاتوجد أدوية تحسن من التوازن ويمكن الإعتماد عليها لذا يرتكز العلاج على التمارين للتحسين من التوازن وليس الرعشة وهنا يكون دور العلاج الفيزيائي.
ومن الطرق المستخدمة في التمارين هي تدريب المريض على تكرار نمط حركي أساسي حتى يكسب المريض القدرة على القيام بهذا النمط بشكل تلقائي ثم إستخدامه في حياته اليومية بشكل فعال وهذه الطريقة تعتمد على نظرية أن العضلات يمكن تدريبها حتى تكتسب الحركة بشكل تلقائي وعلى الأخصائي في البداية توجيه المريض ومساعدته لإكتساب الحركة وتعلمها بالشكل الصحيح من دون إضافة أي مقاومة حتى تكتسب العضلات والمريض اللياقة الكافية والقدرة على القيام بهذا النمط بشكل تلقائي ثم يكون بعد ذلك تعليم المريض لإستخدام هذا النمط و دمجه في حياته خلال ممارسته للأنشطة اليومية .كذلك يمكن تحفيز الجهاز الدهليزي ( المسؤول عن الإحساس بالتوازن ) عن طريق إستخدام الكرة المطاطية أو الوقوف على الأسطح غير المستوية لتحسين عمل مراكز التحكم بالتوازن بالمخ وأيضا يكتسب المريض الثقة لممارسة الحياة اليومية الإلتفات والنظر للخلف لتحفيز الأجهزة المسؤولة عن التوازنيكون توزيع وزن الجسم متساوي بين الأربع أطرافيحاول المريض الحفاظ على الوضعيةيمكن علاج الرعشة والتي تحدث بسبب إصابة المخيخ وتسبب مشاكل نفسية على المريض مثل الإكتئاب والقلق وتزيد من تفاقم المشكلة بإستخدام بعض الأدوية ذات التأثير المهدئ
#التمارين_التي_تناسب_مرضى_التصلب_اللويحي _ المشي => يساعد على الحفاظ على التوازن_ تمارين الإطالة => لتجنب الشد العضلي والحفاظ على المرونة_ تمارين مائية_ تمارين التوازن_ تمارين كيجل_ اليوغا_ تمارين المقاومة => لتجنب التعب وضعف العضلات.
دمتم بخير وصحة وسلامة

‎للدكتورة هديل حسين كنان 

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.