*(خالي من الكوليسترول) خدعة*


1 قراءة دقيقة


تستخدم عبارة خالي من الكوليسترول للترويج لمنتجات السمن النباتي.


لنفهم أولا" كيف يتم تصنيع السمن النباتي؟


من منا لم يسمع بعبارة الزيوت النباتية المهدرجة؟

نعم.. هو مبدأ تصنيع السمن النباتي

 

إن التركيب الكيميائي للزيوت النباتية عبارة عن سلاسل من الأحماض الدهنية وهذه الأحماض إما أن تكون مشبعة ويكون نوع الروابط بين ذرات الكربون فيها أحادية

 أو غير مشبعة ويكون نوع الروابط فيها مزدوجة أو ثلاثية.


كلما زادت درجة عدم التشبع تقصت نقطة إنصهار الزيت وكان سائلا" في درجة حرارة الغرفة

وبالعكس كلما زادت درجة التشبع تحول الزيت إلى القوام الصلب أي ارتفعت درجة انصهاره.

إن الأحماض الدهنية الأساسية  هي الأحماض التي يحتاجها الإنسان ولكن لا يستطيع تصنيعها في جسمه وهي غير مشبعة مثل لينولينيك ولينوليك وأراكيدونيك او مايعرف بأوميغا ٣ وأوميغا ٦.

بالمقابل تعتبر الروابط الزوجية غير ثابتة يمكن أن تتفكك وتتأكسد تحت ظروف التخزين السيء من ارتفاع الحرارة والرطوبة ووجود الضوء و الأوكسجين مما يعرضها للتزنخ والفساد

أما الزيوت المشبعة تعتبر أكثر ثباتا" تجاه الأكسدة لذلك تلجأ شركات التصنيع إلى هدرجة الزيت بهدف تمديد فترة صلاحيته واضافة ملمس أكثر كثافة على الأطعمة .


 *الهدرجة*:

هي عملية تحطيم الرابطة المزدوجة وضم الهيدروجين وبالتالي إشباع الروابط وتغيير خصائص الدهن وتحوله للحالة الصلبة والحصول على ما يعرف بالسمن النباتي او المارغرين (الزبدة النباتية).

من البديهي معرفة أن المنتجات النباتية بطبيعة الحال خالية من الكوليسترول ، بالمقابل تعتبر الدهون المهدرجة من أكثر المواد المحرضة على تصنيع الكوليسترول الضار LDL في الجسم وزيادة نسبته وماله من تبعات خطيرة على صحة الإنسان من أمراض القلب والشرايين.


ولتجنب هذه الآثار الضارة ينصح بالابتعاد كليا" عن استهلاك الزيوت المهدرجة واستبدالها بزيت الزيتون أو الافوكادو أو او بذور عباد الشمس والمكسرات والسمن الحيواني إن أمكن بكميات معتدلة

وحفظ الزيت في ظروف مناسبة لتجنب فساده.


 *م. ريم طاغلي* 

 *ماجستير في علوم الأغذية* 

 *مدرسة في جامعة دمشق*

 *الأكاديمية الألمانية العالمية للطب والعلوم*

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.