فقد الشم والخُشام في زمن جائحة فيروس Covid-19. ANOSMIA and Loss of smell in the era of Covid-19. #القسم الأول


1 قراءة دقيقة

27/10/2020

الدكتور ممدوح عرابي

اختصاصي استشاري في طب الأطفال — حماه—سورية

فقد الشم والخُشام في زمن جائحة فيروس Covid-19.                   ANOSMIA and Loss of smell in the era of Covid-19. #القسم الأول

هذه مقالة علمية  أكاديمية عملية في آن معاً موجهة إلى الزملاء الأطباء بالدرجة الأولى، وتفيد شريحة واسعة من المرضى و المهتمين بموضوع فقد الشم المرافق لداء19—Covid  وكيفية تشخيصه وعلاجه وتدبيره. والمقالة الأصلية نشرت حديثا في المجلة الطبية البريطانية BMJ الشهيرة في شهر 07/2020 تحت عنوان (فقد الشم أو الخُشام ANOSMIA في  زمن—19 Covid). 

أولا—مقدمات عامة:

هذه المقالة هي دليل إرشادي لتقييم وتدبير المرضى الذين يعانون من فقد الشم ANOSMIA، وهي مستندة إلى مراجعة شاملة للأدب الطبي والدلائل الإرشادية الحالية Current Guidelines من جمعية أمراض ENT  البريطانية.،وهي الجسم المهني الممثل لأمراض الأذن والأنف والحنجرة في المملكة المتحدة UK.

مالذي سوف تغطيه هذه المقالة؟

إن اضطراب وظيفة الشم شكوى شائعة، وإن تقديرات درجة شيوعها في عموم السكان قبل ظهور جائحة Covid-19 تشير إلى أن نسبة تبلغ 19.1 عند الكبار(80% في الأشخاص بعمريزيد عن 75 عاما) يعانون من فقد  كامل أو جزئي في حاسة الشم.

يمكن تقسيم أسباب فقد الشم  بصورة إجمالية أو فضفاضة إلى فقد شم  نقليConductive  Anosmia (حيث توجد عوائق أو موانع فيزيائية أمام الروائح أو المشمومات التي تصل إلى الجهاز الشمي ) وفقد شمٍّ حسي عصبيSensoneural ANOSMIA يقصد به ( عجز أو عدم قدرة  الجهاز الشمي على كشف الروائح أو المشمومات).

 والأسباب إجمالا موضحة في الجدول رقم 1 مع الإشارة  إلى الأسباب الأكثر شيوعا في النصف العلوي من الجدول، والأسباب الأقل شيوعا في النصف السفلي منه. هذا وإن القصة المرضية الكاملة لاغنى عنها، وخاصة عندما تتم الاستشارة الطبية عن بعدonline.

ثانيا—مالذي يجب  أن تعرفه؟ 

 هناك نقاط لابد من معرفتها والإلمام بها وهي :

* أن  نصف عدد المرضى بداء Covid—19يصابون بفقد الشم، وتقول التوصيات العالمية أن حدوث  تغير جديد   أو حديث في حاسة الشم أو فقدان الشم   يوجب على المريض أو يُلزمه بتطبيق الحجر الذاتيself-isolation.

*يتوقع حدوث تحسن ملموس في حاسة الشم عند 9من10 من المرضى  خلال 4أسابيع.

*معظم المرضى بفقد الشم  لايحتاحون إلى استقصاءات أخرى (بافتراض أن الحالة ناجمة عن Covid-19) وكذلك  لايحتاحون إلى إحالة إلى طبيب آخر  رغم أن إصابتهم بداء Covid—19 ينبغي أو يفضل إثباتها إذا أمكن ذلك.

*المعالجة  تشتمل على تطمين المريض، والتدريب  على  التمارين الخاصة بالشم وهو مايطلق عليه Olfactory Training،إضافة إلى تطبيق الستيروئيدات الموضعيةTopical Corticosteroids،على أن يترك  استخدام الستيروئيدات الفموية للحالات الخاصة فقط.

*إضافة إلى المعالجة الدوائية ينبغي نصح المريض باتباع إجراءات السلامة أو الأمان (حيت توجد أجهزة خاصة لكشف الروائح قابلة للحمل Portable) يمكن أن تساعد المريض الذي فقد الشم  في كشف الروائح المؤذية أو الخطرة.


   الجدول رقم 1—أسباب فقد الشم

 أولا— الأسباب المتعلقة بنقل أو انتقال الروائح Conductive Anosmia:

*الأسباب الشائعة :

—التهاب الأنف التحسسي.

—التهاب الأنف والجيوب الأنفية  rhinosinusitis دون وجود داء السليلات الأنفيnasal polyposis.

— استخدام الأدوية المحظورة بما فيها الكوكائين.   

—انحراف وتيرة الأنف حيث تسبب فقدا تاما للشم في في حالات نادرة، وسوف تترافق نموذجيا بانسداد أنفي وحيد الجانب.

الأسباب الأقل شيوعا:

—الأمراض الجهازية المترافقة  بتظاهرات أنفية. (الداء الحبيبومي مع التهاب الأوعية على سبيل المثال).

—أسباب طبابية(جراحات الأنف، استئصال الحنجرة، الأدوية).


ثانيا—الأسباب الحسية العصبية Sensoneural:

أ—الأسباب الشائعةوتشمل:

—الآفات العصبية التنكسية ومنها داء باركنسون، وداء الزهايمر، الاضطرابات العصبية النفسية (الاكتئاب، الاضطرابات النفسية ثنائية الطورBiplar disorders، الفصام، رضوض الرأس).

ب—الأسباب الأقل شيوعا:

*الآفات العصبية المركزية الشاغلة لحيز Space occupying مثل الكتل والأورام.، والمعادن الثقيلة والمذيباتsolvents(الكادميوم، الحديد، الزنك، الأمونيا).

*خلقية  منها متلازمة كالمان Kallman syndrome هي حالة تتصف بفقد حاسة الشم بسبب عدم تصنع البصلات  الشمية في الدماغ مع قصور الغدد التناسلية الثانوي الناجم عن عوز هرمونLHRHوهي حالة تورث وراثة مرتبطة بالجنس.

النقاط العملية التي يجب التفكير بها:

أ-هل لدى الشخص أعراض توحي بإنتان أو إصابة بداءCovid—19؟

ب-هل حاسة الشم هي وحدها المصابة أم أن حاسة التذوق مصابة هي الأخرى؟

ج-اطلب إلى المريض أن يحاول شمٍَ وتذوق بعض الأطعمة مثل الأعشاب أو البهارات أو البن  coffee، وسجل نتائج ذلك، ويمكن تكرار التجارب بعد ستة شهور لمتابعة سير الحالة. إن كثيرا من المرضى الذين شكوا من نقص الشم سوف يذكرون أيضا أنهم أصيبوا أيضا بفقد التذوق، وهذا  يعكس عادة فقد إدراك النكهةFlavour perception كوظيفة أو وسيلة للشم أكثر من أن يكون اضطرابا حقيقيا في حس التذوق.

اسألِ المرضى عما إذا كانوا  يستطيعون إخباركَ فيما إذا كان الطعام مالحا، أو حلوا أو مرَّاً، وهذا مما يساعد في التفريق مابين الطعم الذي هو وظيفة التذوق بخلاف النكهة Flavourالتي تتبع عادة وظيفة الشم خلف الأنفretronasal.

إن اضطراب أو خلل حس التذوقGustatory dysfunction قد ذكر أنه شائع أيضا في داء Covid—19 ويعتقد  أنه يحدث بنسبة 42% من المرضى، وعلى أية حال  فلا توجد في الوقت الحالي أدلة كافية للتوصل إلى معرفة مدى تأثر ذلك بفقد الشم المتزامن، أو ماإذا كان فقد التذوق هذا عاقبة أصيلة منفصلة أو مستقلة لداءCovid-19.

في الوقت الحاضر توحي الأدلة المتوافرة بأن معظم المرضى يعانون من  خلل أو اضطراب التذوق كنتيجة لفقد الشم، وكنتيجة  لذلك فإن الاهتمام والتقييم والمعالجة سوف تنصب وتتوجه إلى حد كبير إلى الأنف.

هل لدى المرضى أعراض أنفية مرافقة؟

إن الأسباب النقليةConductive لفقد الشم تترافق عادة بأعراض أنفية أخرى مثل الانسداد الأنفي، والسيلان الأنفي الأماميRhinorrhea(الجدول 2)وهذه الأعراض (بما فيها فقد الشم) يمكن أن تتقلب من حيث شدتها.

*هل لدى الشخص المصاب أي أعراض عصبية غير مفسَّرة؟ إن وجود علامات لفرط التوتر داخل القحف تشير إلى آفة مركزية Central رغم أن ذلك سبب نادر لفقد الشم. ومع ذلك فإن  الاضطرابات العصبية التنكسية مثل داء الزهايمر وداء باركنسون أصبح من المعروف جيدا ترافقهما  بفقد الشم.

*هل فقد حاسة الشم شكوى معزولة؟

إذا كان الأمر كذلك أي كان فقد الشم شكوى معزولة فإن وراءها  سبباً عصبياً حسياً غالبا أو أكثر احتمالا، ومن بين هؤلاء  نسبة مهمة ستكون من النوع التالي للإصابة بفيروسCovid-19وإن فقد الشم هنا لايتغير من يوم لآخر، وقد يكون عميقا أو شديدا.

للبحث تتمة سوف يتم نشرها في القسم الثاني قريبا إن شاء الله. .الصورة العلوية :

الجدول رقم —1 أسباب فقد الشم.

 الصورة في الوسط:

الأعراض الأنفية التي يمكن أن ترافق فقد حاسة الشم.

الصورة السفلية:

لائحة عمل  تجمع اختصاصيي الأذن والأنف والحنجرة في المملكة المتحدة ENT UK لتدبير فقد الشم.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.